الخميس، 30 ديسمبر، 2010

غنية بكـ عن الأجمعين ..



أصبحتُ غنية بك .. لدرجة أنهم يرونك في عينيّ ..
دائماً إختي ,وابنة خآلي و خآلآتي يحاولون بـ لؤم .. أن يفضحوا شوقي لك أمامهم ..
و ( يدقوني بالكلام )
وانا أحاول أن أتمالكـ مشاعري .. وألمي .!
اليوم ..
اتفقوا صديقآتي على أن نلعب ( لعبة الصراحة ) فقط لأجل ان يصطادوني متلبسة ..
رفضت .. بشدة لأنني علمت مسبقاً مخططاتهم السرية ..
فسألتني أختي الصغرى سؤالاً مفاجئا وكل وحدة منهم ترتسم على ملامحها ابتسامة خبث
بدأت تطرح السؤال علي دون أن أسمح لها بذلك ..
مالشيء العظيم الذي فقدتيه وكان من شأنه ان يجعلكِ ترقدين على السرير الابيض قبل ايام ؟؟
حاولت الهروب بشتى الطرق ..
وان اخفي عنهم كم تعني لي الكثير
وأن فكرة الحياة بدونك .. صعبة جداً ..
لولا ان أنقذتني وآلدتي يومها من الموقف .. عندما اقتحمت علينا الحجرة التي كانوا يحاولون فيها التغلب علي ..

شكراً مآمآ بـ حجم الحب الذي له في قلبي ..



aneen

هناك تعليق واحد:

  1. آسعد الله آيآآمك

    صرآح ـه معجب جدآ بقلمك

    آتمنى لك التوفيق عزيزتـي روح

    ردحذف